الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة

وفد من مركز فاطمة المعصومة في مدينة قم المقدسة التابع لمجمع الإمام الحسين العلمي يقوم بجولة على مراجع الدين العظام والبيوتات العلمية

426 2016-02-24

وفد من مركز فاطمة المعصومة في مدينة قم المقدسة التابع لمجمع الإمام الحسين العلمي يقوم بجولة على مراجع الدين العظام والبيوتات العلمية للتعريف بالمجمع وطرح النشاطات العلمية والتحقيقية التي قمنا بها وإهداء إصدارات المجمع خلال هذه الفترة .

فكانت الجولة كما يلي:

1 ـ مكتب آية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله ممثلاً بوكيله العام سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد جواد الشهرستاني دام عزه . 

عرض عليه الوفد جميع المراحل التي مرّ بها المجمع من التأسيس وحتى إنشاء الفرع في مدينة قم ومشهد وبيان جدول الأعمال للسنين الآتية ، وأشرت إلى أن أولويات المجمع ـ بناءً لتوجيهات سماحة الشيخ عبد المهدي الكربلائي (دام عزه) ـ العمل على تحقيق الكتب التي لم ترَ النور من قبل .

شكر سماحته الجهود المبذولة لإنشاء هذا الصرح وأثنى على إرشادات وتوجيهات سماحة الشيخ الكربلائي ، ووصفه بالرجل المدبّر والمدير المحنّك .

 

2 ـ سماحة المرجع الديني آية الله العظمى الشيخ لطف الله الصافي دام ظله .

استقبلنا بحفاوة شديدة ، وحينما استلم أول إصدار للمجمع أخذه وقبله ووضعه على عينيه وقال: هذا منتسب للعتبة الحسينية المقدسة فأنا أتبرّك به .

غمرنا بالترحيب والاحترام والتقدير ، وشدّ على أيدي العاملين في مجال إحياء التراث والقيمين على إدارة العتبة الحسينية المقدسة ودعا لهم بالتوفيق .

 

3 ـ مكتب المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله العظمى السيد على الخامنئي دام ظله ممثلاً بمدير المكتب سماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ ملكا دام عزه .

رحّب بالوفد المرافق واستمع إلى حديثنا بكل هدوء ، امتاز بسعة صدره ورحابته ، شكر لنا مجيئنا والهدية التي قدمناها من إصدارات المجمع وحمّلنا السلام الحار لإدارة العتبة الحسينية المقدسة ، وشكر لهم جهودهم المتضافرة في إدارة المراسم الدينية للزيارة ، التي تجلّت فيها الهيبة والعظمة والروحانية وما ذاك إلّا بفضل العمل الدؤوب والجهد المتواصل .

 

4 ـ مكتب المرجع الديني السيد محمد سعيد الحكيم دام ظله ممثلاً بنجله سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد رياض دام عزه .

استقبلَنا والوفد المرافق بحفاوة واحترام وراح يقلَب في الكتب واحداً تلو الآخر ويسأل عن خصوصيات كل منها وعن الجهد الذي بُذل لإخراج هذه الإصدارات بهذه الكيفية المتميزة ، فشكر للعاملين والقيّمين على إنجاح هذه الأعمال مبدياً استعداده التام لتقديم الخدمات اللازمة .

 

5 ـ سماحة آية الله العظمى السيد صادق الشيرازي دام ظله .

استقبلَنا بحفاوة وأبدى اهتماماً مميّزاً فكان يصغي إلينا بكل ما نحدثه به بدقّة ملحوظة ، وكأنه كان متشوقاً لسماع الحديث عن نشاطات المجمع ، خصوصاً الدور الذي يقوم به الأمين العام ومن ثم المتولي الشرعي للعتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي في مختلف المجالات العلمية والثقافية والإنمائية والخدمية سيما ما يرتبط برفاهية حال الزائرين الكرام .

فأثنى بدوره على الجهود المبذولة وشكر للجميع مساعيهم ودعا لهم بالتوفيق والتسديد والنجاح.

 

6 ـ سماحة آية الله العظمى السيد موسى الشبيري الزنجاني دام ظله .

من الشخصيات اللامعة في حوزة قم المقدسة ويعتني بالتراث ، يمتلك معلومات جمة على مختلف الصعد ، لديه اطلاع واسع في مجال النسخ الخطية وأماكن تواجدها وما هو القيّم منها ، مضافاً إلى تقييمه لمحتوى كثير من المؤلفات فلم يبخل علينا بإرشاداته التي دوّناها بدورنا في أوراقنا الخاصة ، فكان مجلسنا وحديثنا معه شيّق للغاية ، فسمعنا منه أكثر مما حدثناه .

أثنى على الجهود المبذولة وشجّع على الاستمرار في العمل ودعا لجميع العاملين في مجال إحياء تراث علمائنا الأبرار .

 

7 ـ سماحة آية الله السيد علي الحسيني الميلاني حفظه الله .

رحّب بالوفد المرافق وقدّر الجهود المبذولة وأثنى على العمل ، وحينما أخبرته بأننا قد شرعنا في مركز السيدة فاطمة المعصومة (عليها السلام) بتحقيق التحفة الغروية للمرحوم الشيخ خضر بن شلال وبتوجيهات المرجعية العليا في النجف الأشرف أشار إلى نكتة مهمة : بأن الشيخ كان قد عُرف بالزهد والورع والدعاء وغيرها ولم يظهر له أثر علمي كي تبرز شخصيّته العلمية وهذا العمل سيضفي على دوره معالم جديدة لدى طلاب المعرفة .

 

8 ـ مكتب المرجع الديني الراحل آية الله العظمى السيد محمد الروحاني عليه الرحمة ممثلاً بنجليه سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد حسن وحجة الإسلام والمسلمين السيد علي دام عزهما .

في دار ومكتب والدهما الراحل وبحضور جمع من أساتذة الحوزة العلمية ومن تلامذة المرحوم ، عرضت لهم المراحل التي مرّ بها المجمع من التأسيس إلى هذه الفترة والنشاطات العلمية التي حصلت ناهيك عن المصاعب التي مرّ بها ، فكانت المثابرة والصبر والتحمل خير رفيق ، فأشادوا بالدور الذي يقوم به الأمين العام للعتبة الحسينية المقدسة في إنجاح هذه الأعمال التي تخدم العلم والحوزات العلمية ، وتعود بالخير على الأحياء منهم والماضين ، فشكروا كل الجهود المبذولة في ترويج العلم وإحياء التراث وحمّلونا التحيات لإدارة العتبة الحسينية المقدسة .

 

9 ـ مكتب المرجع الديني الراحل آية الله العظمى الميرزا جواد التبريزي عليه الرحمة ممثلاً بنجله سماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ جعفر دام عزه .

حيث التقانا في المدرس الذي أُنشئ بأمر والده الراحل ليكون مركزاً للدرس والتدريس ، اطلع على الإصدارات ونشاطات المجمع المختلفة من التحقيق والطباعة وإقامة المؤتمرات في العتبة الحسينية المختصة بالتحقيق ، فشكر كل الجهود التي أوصلت العمل إلى هذه النتائج الباهرة وأثنى على الدور المتميز الذي تؤديه الأمانة العامة .

10 ـ مكتب المرجع الديني الراحل الشيخ فاضل اللنكراني عليه الرحمة ممثلاً بسماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ جواد دام عزه .

استقبلَنا في مكتب والده الراحل حيث تقام فيه المجالس الحسينية والندوات العلمية ، وكان استقباله وحفاوته متميزان للغاية ، أبدى إعجاباً باهراً بالانتاجات العلمية الصادرة ، سواء من حيث الكم أو الكيف أو بلحاظ الفترة الزمنية ، وما ذاك إلّا لحسن التدبير في إدارة المجمع حيث أثنى على جهود الأخ المحقق الحاج مشتاق المظفر ، وأبدى استعداده التام للتعاون في مختلف المجالات .

 

11 ـ مكتب المرجع الديني الراحل الشهيد الشيخ ميرزا علي الغروي عليه الرحمة ممثلاً بسماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ محمد تقي دام عزه .

في مكتب والده الذي حوّله إلى مدرس وحسينية لإقامة المجالس في المناسبات الدينية ، تداولنا الحديث عن الظروف التي عصفت بالعراق وما لحق بالعلم والعلماء من ظلم واضطهاد وتشريد وتقتيل ، الذي كان ضحيته تلك الفترة المظلمة والده الراحل الذي قضى على أيدي النظام البائد ، كما طالت المراكز العلمية والمكتبات وغيرها من التراث . فحمد الله على تغيّر هذه المرحلة وتمكين المؤمنين من إدارة العتبات وتسخير طاقاتها وإمكاناتها في خدمة الدين الحنيف ، ليتمكنوا من تعويض ما فقدته الحاضرة العلمية من علم وعلماء .

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك